أفلام ومسلسلات

10 حقائق مثيرة للاهتمام عن فيلم Interstellar

فيلم Interstellar هو أحد الأفلام التي أثارت ضجة في العالم منذ وقت صدورة، وفي هذه المقالة سنتعرف على أبرز الحقائق المثيرة للاهتمام عن الفيلم.

حقائق عن فيلم Interstellar

محمود سامي
10 حقائق مثيرة للاهتمام عن فيلم Interstellar

رائد فضاء

يعتبر Interstellar أحد أفضل أفلام الخيال العلمي على الإطلاق، تم إصداره في 5 نوفمبر 2014، وهو مزيج مثالي من الفيزياء ورواية القصص الجميلة، يبلغ طول الفيلم 169 دقيقة، ويعد الفيلم أحد أكثر أفلام كريستوفر نولان التي لا تنسى.

فيما يلي بعض الحقائق المثيرة للاهتمام حول فيلم Interstellar والتي يجب أن تعرفها.

1. آلة الذكاء الاصطناعي TARS في فيلم Interstellar حقيقية

آلة الذكاء الاصطناعي TARS ليست بالضبط نفس آلة الذكاء الاصطناعي المعقدة التي شاهدتها في الفيلم TARS الحقيقية عبارة عن دمية عملاقة ومن المثير للاهتمام أن عصي المصاصة ألهمت تصميم الروبوت، الروبوت يزن 200 رطل (90.72 كجم) وبيل إيروين هو المسؤل عن تحركاتها.

2. بدلات الفضاء التي ارتداها الممثلون في Interstellar تعمل بالفعل

كان لدى ماري زوفريس، مصممة أزياء الفيلم، نافذة صغيرة لإنشاء بدلات الفضاء المثالية للفيلم حيث شرعت في العمل مع فريقها، وجربت تصميمات ومواد مختلفة، وبالنسبة لها كان إيجاد التوازن بين الشكل والوظيفة أمرًا بالغ الأهمية.

وتمامًا مثل بدلات الفضاء الفعلية، تمتلك بدلات زوفريس وحدات أكسجين عاملة، وبالتالي يمكن للممثلين التنفس بشكل مريح خلال ساعات التصوير الطويلة.

ألا تسخن البدلات؟

هذا سؤال ممتاز! لاحظت ماري ذلك أثناء التصميم، وبالتالي بدلات الفضاء المستخدمة في الفيلم مجهزة بأنابيب تبريد تحمل الماء - تمامًا مثل بدلات الفضاء الحقيقية، وكل هذه المعدات جعلت بدلات الفضاء في الفيلم تراوح بين 30 و 35 أي 13.5 كجم إلى 16 كجم.

3. الفيلم اهتم بالجانب العلمي في كل تفاصيله

أراد كريستوفر نولان أن يظل فيلم Interstellar قريبًا من الواقع قدر الإمكان، ونتيجة لذلك انضم إلى مشروع الفيلم العالم الحائز على جائزة نوبل للفيزياء لعام 2017 الدكتور كيب ثورن.

ومع ذلك لم يكن كل شيء سلسًا حيث كان هناك خلافات بين الدكتور كيب ثورن وكريستوفر نولان، فبينما أراد نولان تجاوز سرعة الضوء في الفيلم، كان الدكتور ثورن متمسكًا بموقفه حول البقاء وفيا للعلم لأنه لا يستطيع أحد تجاوز سرعة الضوء إلى الآن، وفي النهاية وافق نولان أخيرًا على حل الدكتور ثورن.

4. قام فرق العمل بتطوير برنامج CGI جديدًا للفيلم فقط

تمشيا مع رغبة كريستوفر نولان في الحفاظ على الدقة العلمية، قدم الدكتور كيب ثورن المعادلات النظرية لمحاكاة الثقب الدودي والثقب الأسود، وقام بول جي فرانكلن وفريقه من "دابل نيجاتف" بتطوير برنامج CGI جديد يمكنه تمثيل الظواهر العلمية في الفيلم بشكل واقعي.

5. كادت آن هاثاواي أن تعاني من انخفاض حرارة جسمها أثناء التصوير

كادت الممثلة آن هاثاواي أن تعاني من انخفاض حرارة جسمها أثناء التصوير على كوكب الجليد، فأثناء تصوير مشهدها على كوكب الجليد، لم يتم ضغط بدلة الفضاء التي ارتدتها آن هاثاواي بشكل صحيح وتركت الماء البارد يدخل إليها.

ومع ذلك لم يتوقف التصوير حتى بعد إبلاغ المخرج كريستوفر نولان ولكن هذا دفعه لإنهاء المشهد بسرعة، لا داعي للقلق فلم يستغرق تصوير المشهد وقتًا طويلاً، وكانت الممثلةعلى ما يرام بفضل موهبتها.

6. كان من المفترض في الأصل أن يقوم ستيفن سبيلبرغ بإخراج فيلم Interstellar

أخرج ستيفن سبيلبرغ عددًا لا يحصى من الأفلام البارزة، لكن Interstellar مدرج في قائمة الأفلام التي لم يتمكن من صنعها مطلقًا، فبعد انقسام شركتي Dreamworks وParamount للإنتاج السينمائي، لم يعد بإمكان ستيفن سبيلبرغ العمل في الفيلم لأن القصة تنتمي إلى الأخير.

كيف كان سيبدو فيلم Interstellar لستيفن سبيلبرغ؟ قد لا نعرف أبدًا، ومع ذلك فإن القصة الأصلية تختلف عن قصة كريستوفر نولان.

فالاختلافات بين القصة الأصلية والتعديلات التي أجراها نولان ليست بسيطة مثل في القصة الأصلية كان هناك علاقة رومانسية بين كوبر وبراند، وفرق آخر كان يتمثل في عودة كوبر إلى الأرض في عام 2230 ليرى الأرض قاحلة.

7. قام المؤلف الموسيقي المشهور عالميا هانز زيمر بتأليف موسيقى الفيلم

أراد كريستوفر نولان الحصول على موسيقى جديدة للفيلم وقد حصل على ذلك، اتصل بهانز زيمر وطلب منه تطوير النتيجة للفيلم.

لقد قدم ببساطة إلى زمير نصًا من صفحة واحدة يصف الموضوعات الرئيسية للفيلم، لذلك بدون نص أو عنوان أو تفاصيل الحبكة، أنشأ زمير الموسيقى الرائعة لفيلم Interstellar، وفي النهاية نجحت الموسيقى في تجسيد الفيلم.

8. بكى الممثل تيموثي شالاميت بعد مشاهدة الفيلم

في عام 2014 عندما ظهر فيلم Interstellar لأول مرة في دور السينما، كان تيموثي شالاميت غير معروف نسبيًا، وكان Interstellar هو فيلمه الطويل الثاني، وكان يأمل أن يساعده في دفع حياته المهنية إلى الأمام.

ومع ذلك، وأثناء العرض أدرك أن دور شخصيته كان أصغر بكثير ولم يستطع إيقاف نفسه عن البكاء عندما عاد إلى المنزل، ولحسن الحظ حصل تيموثي شالاميت على استراحة كبيرة بعد الفيلم.

وبعد بضع سنوات فقط حصلت حياته المهنية على الدفعة التي يحتاجها من خلال أدوار في أفلام Lady Bird وCall Me By Your Name وBeautiful Boy.

9. سافر فريق عمل الفيلم إلى مواقع مختلفة حول العالم للتصوير

ربما لم يسافر فريق عمل فيلم Interstellar إلى الفضاء الخارجي للتصوير، لكنهم لم يصوروا أمام شاشة خضراء أيضًا، فلم يرغب كريستوفر نولان في أن يعتمد فيلمه بالكامل على تقنية الCGI، لذلك اصطحب طاقمه حول العالم لتصوير المشاهد لتظهر بصورة مثالية.

تتضمن بعض المواقع التي تم فيها تصوير فيلم Interstellar ما يلي:

  • حقل الحمم Eldhraun في المنطقة الجنوبية من أيسلندا
  • Svínafellsjökull في المنطقة الجنوبية من أيسلندا
  • Mafabot في المنطقة الجنوبية من أيسلندا
  • ألبرتا، كندا

10. المقابلات التي ظهرت في بداية الفيلم كانت حقيقية

استخدم كريستوفر نولان مقاطع أصلية من الفيلم الوثائقي لعام 2012 لكين بيرنز - The Dust Bowl، ألهم الفيلم الوثائقي نولان في بعض المشاهد المبكرة على الأرض في الفيلم أيضًا.

في النهاية سواء كنت من محبي أفلام الخيال العلمي الملحمية أم لا، فإن Interstellar هو أحد تلك الأفلام التي يمكن لأي شخص تقديرها بداية من اللقطات المذهلة إلى التفسير العلمي المدروس جيدًا، سيترك لك الفيلم بالتأكيد انطباعًا جيدًا، ومن يعلم؟ قد تكتسب أيضًا حبًا جديدًا لاستكشاف الفضاء والتكنولوجيا.

المصادر


حقائق عن فيلم Interstellar تقييم فيلم Interstellar فيلم Interstellar Interstellar