مصطلحات

معنى جملة ياعزيز ياعزيز كبة تاخد الإنجليز

في هذه المقالة سنتعرف على معنى جملة ياعزيز ياعزيز كبة تاخد الإنجليز

أصل جملة ياعزيز ياعزيز كبة تاخد الإنجليز

محمود سامي
معنى جملة ياعزيز ياعزيز كبة تاخد الإنجليز

علم بريطانيا

يا عزيز يا عزيز كُبة تاخد الإنجليز

هذه الجملة تعد من جمل التراث الشعبي العام المصرى التي ترددت وحفظها الناس ويرجع تاريخ ظهورها وانتشارها في بداية القرن العشرين عندما كانت تعاني مصر من الاحتلال الإنجليزى وكان الشعب يرمى الإنجليز بتلك الجملة الشعبية، فما معنى هذه الجُملة؟

معنى جملة ياعزيز ياعزيز كبة تاخد الإنجليز

ما يجذب الانتباه في تلك الجملة هو كلمة كُبة بضم الكاف فكلمة كُبة في العصر الحالي هي كلمة تستخدم في اللغة العامية المصرية لوصف الشيء الكئيب لكن هل كان المصريون يقصدوا بها هذا المعنى عند قولها لعسكر الإنجليز؟!

الكُبه التي قالها المصريين للإنجليز تختلف تمامًا عن معناها الحالي

تلك الكلمة في اللغة العربية كانت يُقصد بها عند العرب مرض يأتى في رقبة الإنسان وكان منتشر في المناطق الحارة ويعطى لرقبة الإنسان شكل غريب أو مخيف أحيانا ولكن في مصر ومنذ حوالي القرن الثامن عشر بدأ المصريون في استخدام هذه الكلمة كُبة للتعبير عن مرض الطاعون وظل هذا الاستخدام شائعًا حتى وقت الإحتلال الإنجليزى إذًا فبهذا نستشف أن المصريين كانوا يقصدون بتلك الجملة تمنى إصابة الإنجليز ببلاء الطاعون الذي سيخلصهم منهم وهذا المعنى يأخذنا الى جانب مهم في شخصية الشعب المصري فعند مواجهته للصعاب فدائمًا ما يسعى إلى التشبث بقوى خارجية قدرية للتخلص من تلك الصعاب.

ويعتقد الكثيرون أن عزيز هنا المقصود بها عزيز المصرى الذي عينه الملك فاروق رئيس أركان الجيش المصري للمشاركة في محاولة تحديثه بعد معاهدة 1936 وقد اعتبره عبد الناصر والعديد من الضباط الأحرار أباهم الروحي.

أعتُقل وسُجن ونُفي وحُدِّدت إقامته في مصر من قِبل سلطات الإحتلال الإنجليزي لمرات عديدة، وقد ساهم في إعداد وتنظيم وتوجيه عمليات المجاهدين المصريين في فلسطين عام 1948 م كما اقترح خطة (توحيد الجبهة) لردِّ العدوان الثلاثي الغاشم عن منطقة قناة السويس عام 1956م. ولكن الأرجح أن المقصود بيا عزيز هو الله العزيز المقتدر.

نبذة عن الاحتلال الإنجليزي لمصر

الاحتلال الإنجليزي لمصر بدأ عام 1882م واستمر حتى عام 1956م، وكانت الدافع الرئيسي وراء هذا الاحتلال هو تأمين مصالح بريطانيا في الشرق الأوسط، وخاصةً مصالحها في قناة السويس والتي كانت تعد ممراً حيوياً للتجارة البريطانية بين أوروبا والهند.

وفي عام 1914م، خلال الحرب العالمية الأولى، اعتبرت بريطانيا مصر مستعمرة رسمية، وتم إعلانها كذلك عام 1922م، ولكن بريطانيا استمرت في الإدارة الفعلية للبلاد.

وخلال فترة الاحتلال الإنجليزي، شهدت مصر العديد من التغييرات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وشهدت البلاد حركات نضالية واسعة من أجل الحرية والاستقلال. ومع ذلك، فإن الاحتلال الإنجليزي أثر بشكل كبير على البنية التحتية والتعليم والصحة والزراعة في مصر، وقد ترك آثاراً طويلة الأمد على البلاد.

وفي عام 1952م، نجحت الثورة المصرية في الإطاحة بالنظام الملكي المدعوم من الإنجليز، وأعلنت مصر جمهورية، وبعد سنوات قليلة، تم تفريغ الجيش البريطاني من البلاد، وانتهى بذلك الاحتلال الإنجليزي لمصر.


الإنجليز مصر الاحتلال الإنجليزي